Image
كتبه : مرفت يوسف

روسيا تعلن استعدادها تسليم مصر 55 طائرة حربية حديثة ردا على قرار الكونجرس بقطع العلاقات مع مصر

0 تعليق  |  سياسة  |  2013/07/27

ظهر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بموقف بطولى بجانب مصر بعد ثورة 30 يونيو مباشرة وعزل محمد مرسي من منصب الرئاسة، رغم ان هناك دولا كبيرة كانت أرائها مذبذبه، مثل الولايات المتحدة الأمريكية دول في الاتحاد الأوربي، وبعض الدول التي تتبع أراء الدول الكبرى – لعدم وجود وزن لهم.
وعند قيام ثورة الـ 30 من يونيو أصدر بوتين بيان كرسالة طمأنينة للشعب المصرى قائلا : أن اى قوة خارجية ستساند الإخوان المسلمين ضد ارادة الشعب المصري فأن تلك القوة ستكون فى حرب مباشرة مع روسيا.
ولم تقف مساعدات بوتين عند مد مصر بالتسهيلات التصديرية للقمح ومطالبة المجتمعات الدولية بتقديم المساعدات الانسانية لمصر، حيث قالت شبكةRT الروسية بأن بوتين قام بتوظيف قمر صناعى عسكرى"روسى" لمد معلومات دقيقة عن المسلحين بسيناء ورصد تحركاتهم وأتصالاتهم مهما كانت وسيلة الاتصال، وبعد تهديد أمريكا للجيش المصرى أنه أذا أنقلب على مرسى سيفقد المساعدات الامريكية، جاء تصريح بوتين: اننا على استعداد تام أن نمنح وندعم الجيش المصرى عسكريا دون شروط أو قيد .
وبعد خطاب الفريق عبد الفتاح السيسى الاربعاء الماضى، قال بوتين : أننى أرى بأن التاريخ سيسجل حروف أسمه من نور بعد أن لبى نداء الوطن بالقضاء على الارهاب، بينما امتنعت امريكا عن تسليم مصر خمس طائرات اف 16 تضامنا مع اخوان مصر .. ما جعل قيصر روسيا الزعيم بوتين يقرر تعويض مصر ب 55 طائرة ميج أخرى انتاج روسى اذا وافقت مصر.


  اعلن الرئيس الروسى قلا ديمير بوتين استعداد روسيا التام تزويد مصر 55 طائرة حربية حديثة من طراز الميج فى حال موافقة مصر ياتى ذلك ردا على قرار الكونجرس قطع المعونات العسكرية عن الجيش المصرى .وكانت العلاقة بين روسيا ومصر قد ازدادت عقب ثورة 30 يونيو والاطاحة بمرسى حيث بيذكر أن موقف الزعيم بوتين من جماعة الإخوان المسلمين ومحمد مرسي، ظهر أثناء وجود المعزول فى الحكم حيث لم يستقبله بوتين فى قصر الرئاسة لعدم احساسه بانه رئيس مصر.
وقال بوتين، أن المعزول كان يطارده باستمرار ويطلب مقابلته بشكل ملح للغاية وأن هذا النوع من الرؤساء لا يعيش طويلا، ويرحل دائما ضمن مأساة.

يذكر أن هناك قواسم مشتركة بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والفريق أول عبد الفتاح السيسي، منها أن الأول جاء رئيسا من المخابرات الروسية، وان السيسي كان رئيسا لجهاز المخابرات الحربية المصرية، فضلا عن تقارب السن بينهما بشكل كبير.
الفريق السيسي الآن وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة نائب أول رئيس مجلس الوزراء.
نجح بوتين من خلال خطة محكمة في القضاء على الإرهاب في روسيا، بعد ان استشرى بشكل كبير في التسعينيات، والسيسي طلب من خلال خطة محكمة تفويضا من الشعب للقضاء على الإرهاب.

التقييم

  • 0تعليق

شارك أصدقائك الخبر

تعليقات الزوار

    لا توجد تعليقات قم بإضافة تعليق من فضلك .